المقالات

الذهب بين وسائل الأقوياء وعزم الضعفاء

ليس بدعا من الفعل أن تهرع الأفواج من الموريتانيين تلو أخرى إلى محجة الذهب الجديدة و الاختلاط بعفاريته التي لا يهدأ معها بال و لا تقر عين و لا يستقيم طبع و لو لم يكن في الأصل هادئا.

أسعار خام الحديد في السوق العالمي تتحرك عكس التوقعات / د.يربان الحسين الخراشي

 

زيارة النعمة وخلق أسباب التنمية وحماية الوحدة الوطنية ؟! / د.محمد المختار دية الشنقيطي

زيارة النعمة وخلق أسباب التنمية وحماية الوحدة الوطنية لو فعلها رئيس الجمهورية ؟!

تأهيل ودمج "المعوقين" أولى من شفقة كل المانحين (ح1) / باباه ولد التراد

تمثل شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة ما بين 10 ـ12% في كل مجتمع ، حسب تقديرات المنظمات الدولية ، وقد دفعت هذه النسبة المرتفعة العديد من الدول المتقدمة الى العمل بجدية على تلبية الاحتياجات الخاصة للمعاقين ومساعدتهم على الخروج من العزلة بادماجهم بصورة طبيعية في المجتمع عبر تكوينهم وتاهيلهم والس

لغط تعديل الدستور واستباق حكم الشعب / سيداتي ولد سيد الخير

لا نحتاج التأكيد على أن الدستور هو الوثيقة التي تحتكم إليها الأمة في تشريعاتها وقوانينها وهو الركن الشديد الذي يضبط العلاقة بين مختلف الفعاليات والذي يتجاوز أغراض الناس والجماعات الضيقة.

قواعد القضاء وآدابه

منذ فجر الدولة الإسلامية الأولى – دولة النبوة بالمدينة المنورة – كان القضاء المستقل سلطة من سلطات هذه الدولة، فالقاضي ملتزم بالكتاب وبالسنة، فإن لم يجد فيهما نصا، اجتهد في الحكم، أي أنه مستقل – بالاجتهاد – في قضائه، داخل إطار البلاغ القرآني والبيان النبوي لهذا البلاغ.

ذ. إشدو يكتب: سياسات الرئيس هيداله

لحسن: ننتقل إلى نقطة ربما كانت مهمة، وهي التعليق على موضوع الحلقة الذي يتمثل في فترة الرئيس الأسبق محمد خونا ولد هيداله والسياسات التي انتهجها حين وصوله إلى الحكم. من أبرز تلك السياسات سن قانون تجريم الاستعباد.

خرق الدستور من المنظور الشرعي

أَجَلْ .. ليس الدستور قرآنا ، ولا حديثا ، كما أن كلامكم أيها السادة الوزراء ليس قرآنا ، ولا حديثا حسنا ، أحْرى أن يكون صحيحا ، بل يُدرك كلُّ من سمعه بديهةً أنه موضوع .

رئيس الهابا السابق : ماذا يعني الحوار اليوم ..؟(مقال)

ورد المقال تحت عنوان : الحوار، هل هو الحل السحري؟

أين إذن "الحوار" الشهير، هذه الظاهرة السياسية الصوتية التى تسببت فى السنة الماضية و حتى قبلها، مما زالت الذاكرة تحتفظ به، فى اختلاط الأصوات و تشابك المواقف؟

ومصلحة الرئيس في ترك السلطة / سيد الأمين ولد باب

إسهاما في هذا الجدل الدائر حول المأمورية الثالثة ،أود أن أوضح بالإشارة ما يدركه البعض لكنه لا يريده ..وإن سألوا لماذا الإشارة وأنت تريد التوضيح ، قلت: إن الإشارة بمعني التلميح ، قد تكون هي الأنسب في بعض الشأن السياسي ، وإن الإشارة بمعني طلب العون (المشورة) هي صميم العمل السياسي <

الصفحات

Subscribe to RSS - المقالات